مرحبا بك عزيزي الزائر اتفضل بالانضمام الينا هذا يشرفنا كثير.و ان كنت في زيارة تفضل اهلا وسهلا بك

المنتدى منتداك أتمنى تقضي وقت جميل معنا .



 
الرئيسيةبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
مرحبا بكم في شبكه ومنتـــديات صبـ ـ نابلس ـ ـايا نتمنا لكم قضاء اجمل الاوقات معنا تحياتي للجميع  ( الاداره )
تفعيل الاشتراك الرجاء من جميع الزوار وضع ايميلك الصحيح ليصلك التفعيل عليه في علبه الرسائل الخاصه في ايميلك 
لاي شكوى او اقتراح , تبادل اعلاني , مطلبو مشرفين للمنتدى والدردشه فقط راسلنا على الايميل التالي  : yousef_3askar@hotmail.com

شاطر | 
 

 عظمة القائد.. من عظمة الفداء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يوسف شرقاوي
المديــــر العــــام
المديــــر العــــام
avatar

المشاركات : 554
عدد النقاط : 1005

مُساهمةموضوع: عظمة القائد.. من عظمة الفداء   الأربعاء سبتمبر 09, 2009 11:55 am


في الثامن والعشرين من آب.. تطل علينا الذكرى الثامنة لاستشهاد القائد الوطني الكبير أبو علي مصطفى.. إنه يوم يختزن ذكرى حزينة تبداً بالشهداء ولا تنتهي بهم.. فمواكب الشهداء تستولد فينا يومياً نشيداً أبدياً صارخاً للعودة.

أبو علي مصطفى قائد احتل موقعه بجدارة واستحقاق قل مثيله.. أحب وطنه.. فذهب موشحاً بوشاح فلسطين.. وبراية الجبهة الشعبية.. راية الفقراء والعمال والثوريين الوحدويين. ولأن الشدائد امتحان حقيقي للرجولة والبطولة، فإن القادة الكبار.. والعظام في تاريخ الشعوب يتحولون إلى رموز.. وأيقونات ثورية ووطنية مقدسة.. وأبو علي وبلا مراء واحد منهم.. سقط شهيداً مضرجاً بدمه، وغادرنا جسداً ولم يغادرنا روحاً.. فمن يقبض على الروح والقلب.. ويمسك بالعقل والوجدان بما له فينا وعلينا من روح وفكر ومواقف مبدئية وثورية ريادية.. هو باق ٍ فينا، بقاء الحياة.. بقاء الأرض والوطن
!!.

أبو علي ترجل فارساً ولم يهوِ، فقد ركب الريح نسراً أحمر محلقاً في سماء عرّابة.. ورام الله.. وفلسطين.. كل فلسطين
.

أبو علي، إننا خجلون من النظر في عينيك التي تطل علينا من بين العشرات من صورك المعلقة على جدران مكاتبنا. لماذا؟ لأن الدم الفلسطيني لم يعد خطاً أحمر.. فإخوة السلاح يقتتلون.. والوطن أصبح وطنين.. وديمقراطية غابة البنادق، ذهبت بدون رجعة.. ونحن رفاقك، على الرغم من كل ما فينا منك: عزيمة.. وإيمان.. ومبدئية.. وفروسية، لم نستطع أن نوقف حرب الأخوة الأعداء
!!

أبو علي وأنت في حضرة الشهادة، قل لنا كيف نحمي الوطن، لكي تبقى راية فلسطين خفاقة فوق رؤوس الثوار والمناضلين، بعدما وصلنا إلى زمن، يصرخ فيه المواطن.. ويصرخ فيه الوطن أيضاً، لتتوقف حرب الأخوة العبثية.. فالوطن وطن للجميع
..

أبو علي نحن على قناعة أن روحك يا فارس شهداء فلسطين، كما أرواح كل شهداء فلسطين معذبة، فما حدث ويحدث على أرض فلسطين اليوم يدمي القلب
.


ما يجري من فرقة وانقسام؟! من وحي الذكرى، وقداسة الوطن، ومكانة الشهداء أكرم من في الدنيا وأنبل بني البشر..
وإننا لنسأل معك، هل عذابات الأسرى.. ودموع الثكالى.. وآهات النساء والشيوخ الذين يتعرضون لمجزرة حقيقية ويومية من الاحتلال في الضفة وغزة وفي كل بقاع الوطن غير كافية لوضع حد لومن موقع المسؤولية الوطنية والأخلاقية نقول للأخوة «الأعداء»: كفى اقتتالاً.. كفى حرباً، فالفلسطيني من حقه أن يحيا بكرامة كما غيره من بني البشر، فتعالوا إلى كلمة سواء من أجل وطن يُذبح.. وصون قضية يُخشى عليها من الضياع
!!

*******************************
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sabayapal.yoo7.com
 
عظمة القائد.. من عظمة الفداء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: |--*¨®¨*--| الاقسام الرئيسية |--*¨®¨*--| :: !~¤§¦مـنـتـدى فـلـسـطـيـن الـحـبـيـبـة¦§¤~!-
انتقل الى: