مرحبا بك عزيزي الزائر اتفضل بالانضمام الينا هذا يشرفنا كثير.و ان كنت في زيارة تفضل اهلا وسهلا بك

المنتدى منتداك أتمنى تقضي وقت جميل معنا .



 
الرئيسيةبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
مرحبا بكم في شبكه ومنتـــديات صبـ ـ نابلس ـ ـايا نتمنا لكم قضاء اجمل الاوقات معنا تحياتي للجميع  ( الاداره )
تفعيل الاشتراك الرجاء من جميع الزوار وضع ايميلك الصحيح ليصلك التفعيل عليه في علبه الرسائل الخاصه في ايميلك 
لاي شكوى او اقتراح , تبادل اعلاني , مطلبو مشرفين للمنتدى والدردشه فقط راسلنا على الايميل التالي  : yousef_3askar@hotmail.com

شاطر | 
 

 صور من مشاعر الحب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الصفر البارد
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

المشاركات : 146
عدد النقاط : 392

بطاقة الشخصية
مواضيعي:
اهم مواضيعي

العنوان 1

العنوان 2

العنوان3

العنوان-4

العنوان-5


مُساهمةموضوع: صور من مشاعر الحب   الثلاثاء نوفمبر 17, 2009 11:37 am





صور من مشــــــــــــــــــاعرالحب !


*** أبو بكر ( رضي الله عنه)***

‏يقول سيدنا أبو بكر رضي الله عنه : ‏كنا في الهجرة وأناعطشان جدا ، فجئت بمذقة لبن فناولتها للرسول صلى الله عليه وسلم،

وقلت له : ‏اشرب يا رسول الله ، يقول أبو بكر رضي الله عنه : ‏فشرب النبي صلى الله عليه وسلم

حتى ارتويت !! ‏لا تكذّب عينيك !! ‏فالكلمة صحيحة ومقصودة، فهكذا قالها سيدنا أبو بكر الصديق رضي الله عنه ‏



هل ذقت جمال هذا الحب؟انه حب من نوع خاص ..!!‏ أين نحن من هذا الحب ! ‏؟


واليك هذه ولا تتعجب، إنه الحب .. ‏حب النبي صلى الله عليه وسلم أكثر من النفس ..

*************************************************

***اسلام ‏والد سيدنا أبي بكر***

‏يوم فتح مكة أسلم أبو قحافة ‏والد سيدنا أبي بكر رضي الله عنه،
وكان اسلامه متأخرا جدا وكان قد عمي، فأخذه سيدنا أبو بكر رضي الله عنه وذهب به الى النبي صلى الله عليه وسلم ليعلن إسلامه ويبايع النبي صلى الله عليه وسلم.
فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ‏يا أبا بكر هلا تركت الشيخ في بيته، فذهبنا نحن اليه.

‏فقالأبو بكر رضي الله عنه : ‏لأنت أحق أن يؤتى اليك يا رسول الله ..

‏وأسلم ابوقحافة .. ‏فبكى سيدنا أبو بكر الصديق رضي الله عنه، فقالوا له : ‏هذا يوم فرحة ، فأبوك أسلم ونجا من النار فما الذي يبكيك؟



تخيّل .. ‏ماذا قال أبوبكر رضي الله عنه .. ‏؟ قال: ‏لأني كنت أحب أن الذي بايع النبي صلى الله عليه وسلم الآن ليس أبي ولكن أبوطالب،

لأن ذلك كان سيسعد النبي صلى الله عليه وسلم أكثر.......


‏سبحان الله ، فرحته لفرح النبي ( صلى الله عليه وسلم ) أكبر من فرحته لأبيه أين نحن من هذا؟

*************************************************



‏*** ثوبان ( رضي الله عنه) ***.

غاب النبي صلى الله عليه وسلم طوال اليوم عن سيدنا ثوبان رضي الله عنه خادمه وحينما جاء قال له ثوبان رضي الله عنه : ‏أوحشتني يا رسول الله وبكى.
فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: ' ‏أهذا يبكيك ؟ ' ‏قال ثوبان رضي الله عنه: ‏لا يا رسول الله ولكن تذكرت مكانك فيالجنة ومكاني فذكرت الوحشة ,

فنزل قول الله تعالى: ( ‏وَمَن يُطِعِ اللّهَوَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَالنَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَأُولَئِكَ رَفِيقًا ) (69) ‏سورة النساء

************************************************


***‏سواد (رضي الله عنه)***

سواد بن عزيّة رضي الله عنه يوم غزوة أحد واقف في وسط الجيش فقال النبي صلى الله عليه وسلم للجيش :" ‏استوو .. ‏استقيموا "

‏فينظر النبي صلى الله عليه وسلم فيرى سواداً رضي الله عنه لم ينضبط فقال النبي صلى الله عليه وسلم : " ‏استو يا سواد "

‏فقال سواد رضي الله عنه : ‏نعم يارسول الله ووقف ولكنه لم ينضبط ، فجاء النبي صلى الله عليه وسلم بسواكه ونغز سواداً رضي الله عنه في بطنه
قال : " ‏استو يا سواد " ، فقال سواد رضي الله عنه : ‏أوجعتني يا رسول الله، وقد بعثك الله بالحق فأقدني ! - أي اقضي لي حقي منك - .
‏فكشف النبي صلى الله عليه وسلم عن بطنه الشريفة وقال :" ‏اقتص يا سواد"
فانكب سواد رضي الله عنه على بطن النبي ( صلى الله عليه وسلم ) يقبلها ‏يقول: ‏هذا ما أردت وقال : ‏يا رسول الله أظن أن هذا اليومي وم شهادة
فأحببت أن يكون آخر العهد بك أن تمس جلدي جلدك.....
‏ما رأيك فيهذا الحب؟

********************************************



‏***وأخيرا لا تكن أقل من الجذع*** .

‏كان النبي صلى الله عليه وسلمي خطب في مسجده قبل أن يقام المنبر بجوار جذع الشجرة حتى يراه الصحابة .. ‏فيقف النبي صلى الله عليه وسلم يمسك
الجذع، فلما بنوا له المنبر ترك الجذع وذهب إلى المنبر فسمعنا للجذع أنينا لفراق النبي صلى الله عليه وسلم، فوجدنا النبي صلى الله عليه
وسلم ينزل عن المنبر ويعود للجذع ويمسح عليه ويقول له النبي صلى الله عليه وسلم :' ‏ألا ترضى أن تدفن هاهنا وتكون معي في الجنة ؟ '. ‏فسكن الجذع .

************************************************** ****


‏اللهم إنا نتوسل إليك بك ونقسم عليك بذاتك أن ترحم وتغفر و تفرج كرب معدها وقارئها ومرسلها وناشرها
وآبائهم وأمهاتهم وأن ترزقنا صحبةالنبى صلى الله عليه وسلم فى الجنة ‏ولا تجعل منا طالب حاجه إلا أعطيته إياها فإنك ولى ذلك والقادر عليه

وصلى الله على حبيبك ونبيك محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أمين ....


‏أذا أعجبك محتوى الرساله أرسلها الى كل من تعرف ليعم الخير

‏لا تنسى ذكر الله

منقووووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.aljyyosh.ahlamontada.net
 
صور من مشاعر الحب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: |--*¨®¨*--| الاقسام الرئيسية |--*¨®¨*--| :: !~¤§¦ الـمـنـتـدى الاســلامـــي ¦§¤~!-
انتقل الى: